الاطفال و البلاي استيشن كورة2018

رغم قلة الأفلام السينمائية المعروضة في هذا المارثون الاستثنائي بسبب فيروس كورونا، والإجراءات الاحترازية . يجلس كثيرون أمام البلاي ستيشن كوسيلة للتسلية والاستمتاع، يأخذ حيزًا كبيرًا من حياة الأطفال والمراهقين والشباب حتى يصل إلى حد الإدمان، يجلسون لساعات متواصلة في معارك كروية وأخرى حربية حسب اللعبة

2022-12-04
    ذ ب رحيم يأكل إبني ويترك قيمصه
  1. جيبوتي عاد
  2. حاليا انت تقرأ الصفحة 1
  3. أضف الى الإعلانات المفضّلة